• ×

اصدارات جديدة

الشعبية: عملية "نمر القدس" البطولية طريق كنس الاستيطان والاحتلال

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
المكتب الإعلامي للكتائب || 
قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن العمليات البطولية التي تستهدف المستعمرات الصهيونية هي الطريق لكنس الاستيطان وضرب المشروع الاستعماري الاستيطاني في الضفة المحتلة على نحو خاص.

واعتبرت الجبهة أن عملية " نمر القدس" البطولية في إشارة إلى اسم الفدائي المنفذ الشهيد نمر الجمل إنما تأتي في سياق العمل المقاوم ضد المستوطنين، ويشكل رداً رادعاً على ممارستهم وتغولهم على الأرض الفلسطينية.

وأكدت الجبهة أن تنفيذ هذه العملية في ظل المحاولات المحمومة لإعادة تمرير مشروع التسوية بصيغ وأفكار جديدة وخطيرة تؤكد قدرة المقاومة على التصدي لها لإفشالها، وعلى إختراق العمق والأمن الصهيوني.

وأضافت الجبهة أن هذه العملية البطولية أكدت قدرة شعبنا على اجتراع البديل الثوري والواقعي لخيار المفاوضات والتسوية الفاشل، خاصة وأن هذا الخيار العقيم لم ولن يوقف التغول الاستيطاني.

وطالبت الجبهة الشعبية ذراعها العسكري كتائب الشهيد أبوعلي مصطفى وكل قوى المقاومة إلى الاستمرار في استهداف المستعمرات حتى يصبح وجودها مكلفاً للاحتلال ولا تستطيع قواته توفير الحماية لها في الضفة المحتلة، مشددة على أن القانون الدولي وكل الأعراف الدولية تكفل للشعب الفلسطيني حق المقاومة ضد الاحتلال والاستيطان بكافة الأشكال المشروعة وعلى رأسها المقاومة المسلحة التي أثبتت نجاعتها دائماً.
 0  0  56